ما هو المهم أيضا؟

قام بكتابة النص وتحريره كل من: ايزابيل ميلشير و كاي يانيك.

الانفتاح والصبر والتقدير ممن حولك يجعل من السهل التعامل مع المتطلبات الطبية والقانونية والعقبات على طريق الانتقال. وبفضل زيادةظهور الأشخاص العابرين/ــا/المصححين/ـات جنسياً* في وسائل الإعلام ، وخدمات التدريب مزيد من الإمكانيات كما في لإنترنت وغيرهامن التطورات ، وقد شكلت صورة عامة واقعية على نحو متزايد . وغالباً ما يكون بذلك كل من الأصدقاء والعائلة سعداء بتقديم الدعم. وغالبا ماتكون ردود فعل الرفض بسبب نقص المعرفة والمخاوف الشخصية. ويمكن أن يساعد إجراء محادثات في هذا الصدد عادةً، ومع ذلك، قد لايتفاعل الكثير من الناس بشكل إيجابي حيال الافصاح عن ميولك الجنسية، ما يمكن للمرء في كثير من الأحيان توقعه.
الصبر يمكن أيضا أن يكون عاملا هاما. عملية الخروج الداخلية الخاصة بك يمكن أن تستغرق وقتا طويلا كما قد يحتاج الآخرين من حولكأيضا إلى وقت للتعامل مع هذا الموضوع. عليك أيضا أن تكون صبورا مع نفسك. إذا كان المسار الخاص بك واضحًا ، فقد تشعر بأن الأمورلا تتحرك بسرعة كافية. عند هذه النقطة من المهم أن تبقى تذكير نفسك بالأهداف الخاصة بك، وتحلل مدى واقعية وقابلة تحقيق هذا الأمر ،وربما اتخاذ خطوة إلى الوراء بين الحين والآخر، وكما قد يساعد إعطاء نفسك الوقت لتعتاد على كل شيء والاحتفال بالأهداف التي تمتحقيقها بالفعل على الطريق إلى الانتقال.
كما أن دعم الأشخاص الآخرين الذين يستمعون إليك ويشجعونك مهم أيضًا في هذه العملية. وكدعم إضافي يمكنك أن تجد فرص لتبادلالأفكار مع الناس الذين هم على مسار مماثل من خلال مجموعات المساعدة الذاتية، والخروج و مجموعات الشباب وأيضاً علو الانترنت. الشعور بعدم كونك وحيداً يمكن أن يكون مريحا جدا. بإلإضافة إلى القدرة على التحدث إلى شخص يستمع ببساطة ويأخذ المخاوفوالتحفظات بنفس الجدية مثل التجارب الإيجابية المتعلقة بالعبور أو التصحيح الجنسي والذي يمكن أن يكون مصدر ارتياح كبير. حيث يمكنأن يكون هؤلاء الأشخاص معالجين أو أصدقاء أو أفراد عائلة. يمكن للمتخصصين الآن الاستفادة من المزيد من خدمات التدريب والعديد منالشركات لديها فرق إدارة التنوع بشكل متزايد تأخذ أيضًا الأشخاص من أفراد مجتمع الميم بعين الاعتبار..

Last updated: 14.05.2021

nach oben